مقال رائع، نفسي أعرف مين إللي كتبه

مقال رائع، نفسي أعرف مين إللي كتبه،

بالرغم من أنني أنتمي لجيل غير الجيل الحالي ولكني أعشق التواصل معه فماهو إلا إمتداد لجيل سابق قد يكون بعض القراء ينتمون إليه ويدركون ماأعنيه لاحقا

أنا أنتمي لجيل شهد في بداياته نهاية زعيم كبير مثل عبد الناصر كنت في الخامسة لا اتذكر إلا خيالات لهذا اليوم ولكني أتذكر حرب أكتوبر والأجازة من المدرسة والزجاج وعليه الجلاد الأزرق وصوت الغارات التي تدق في اوقات مختلفة من النهار وشباب الدفاع المدني ، لم اكن أعي ماذا تعني إسرائيل ولكني وعيت حلاوة الإنتصار في الوجوه

أنا أنتمي لجيل شهد صباحا مانشيت أسود من ثلاث كلمات (وقتها كانت المانشيتات بالأحمر وبالرقعة) في جريدة الاخبار كانت الكلمات هي “وماتت أم كلثوم” ، أنا من جيل شهد أنورالسادات يفتتح قناة السويس بزي البحرية الأبيض وزهوة النصر والكرامة على وجهه وبجواره شاه إيران ويتجول بقارب بحري وسط أصوات نفير السفن في نفس تاريخ النكسة ولكن عام خمسة وسبعين ، أنا من جيل شاهد على الهواء لحظات نزول أنور السادات مطار اللد بتل أبيب ليلا وسط جو مشوش ومشحون ومتناقض بين موافق ومعترض على مايقدم عليه ، أنا من جيل شاهد حادث المنصة ولاندري ماذا حدث وبعدها بساعة كان الخبر من راديو مونت كارلو بأن مصادر شبه مؤكدة بأن الرئيس السادات وافته المنية .. هكذا كان الخبر

أنا من جيل كانت إذاعته المفضلة والوحيدة راديو مونت كارلو تذيع أغاني عربية وغربية هكذا كنا نطلق عليها أغاني غربية وليست أجنبية ، وأصوات مذيعيين مثل حكمت وهبي وجورج قرداحي وفريدة الزمر وسناء منصور وسلمى الشماع كان وقتها اسمها سلمى فقط ، أنا من جيل كان ساعة العصاري يقف في الشباك بالفانلة الداخلية الخامسة عصرا مع كوب الشاي ليكتشف ماذا سوف تغني أم كلثوم الساعة الخامسة في إذاعة ام كلثوم وماذا نتوقع ان تكون أغنية الساعة التاسعة حيث كانت الإذاعة بدون مذيعيين

أنا من جيل كان يتابع مايطلبه المستمعون بإذاعة الشرق الأوسط كل يوم الساعة الثانية والنصف ظهرا ولكل يوم محدد من أيام الأسبوع نجم أو إثنين من عمالقة الغناء ، وفي الثالثة والنصف وخمس دقائق بعد للنساء فقط كان برنامج الشارع الغربي لأحمد فوزي قبل أن يصبح ديسكو تمانية لمحمد شبل وفي الرابعة والربع كانت قصص الاطفال لعمو حسن وبدايته الشهيرة أصدقائي الصغار مساء الخير ، أنا من جيل شاهد التليفزيون الأبيض والأسود مع برامج النادي الدولي لسمير صبري والسينما والحرب لأحمد سمير وأوتوجراف لطارق حبيب قبل التحول للتليفزيون الملون والتحول كان تدريجيا فلم تكن كل البرامج تذاع بالألوان وعرض البرامج بصحيفة الاخبار كان يعرض دائرة حمراء على البرامج التي سوف تذاع بالألوان ، أنا من جيل شاهد برامج شهيرة لسنوات طويلة مثل جولة الكاميرا لهند ابو السعود نورعلى نور لأحمد فراج وحياتي لفايزة واصف واخترنا لك لفريال صالح اسبوع ونجوى ابراهيم أسبوع آخر وكان فيه أغنية كوكوواوا الشهيرة وطيري طيري ياعصفورة وأغاني ديميس روسوس وهو لسه تخين ، وكانت حلقة نجوى ابراهيم أجمل دائماً ، والموسيقى العربية للدكتورة رتيبة الحفني وطقطقوة لعبده الحامولي ، وعالم الحيوان لأحمد سعيد قبل محمود سلطان وحلقات فرديناد قبل صلاة الجمعة في سينما الأطفال ومغامرات وليد وراندا في الفضاء وبوبي الحبوب ، ومحو الأمية وعبد البديع قمحاوي وعزيزي الدراس عزيزتي الدارسة ، والبرامج التعليمية من خمسة عصراً لستة ، وبرنامج عصافير الجنة وصباح الخير مع بقلظ وقبلها كان يقدم عصراً بإسم مساء الخير ، ومطرب الأطفال طلعت عطية كان مكرر علينا ، والمصارعة الحرة لفريد حسن ، وبرنامج أيام وليالي عصر يوم الجمعة ، و العالم يغني لحمدية حمدي وكانت تقدم أغاني تينا تشارلز والباكراه والفيلديج بيبول والسوبرتارمب والمغنية التركية أمل سايين والإستعراضية الإيطالية رافييلا كارا ، قبل أعوام من برنامج سلوكيات لملك إسماعيل وخمسة سياحة لجانيت فرج ،ومذيعات للنشرة مثل زينب الحكيم وهمت مصطفى ومذيعين مثل محمود سلطان وأحمد سمير وشفيع شلبي وعبد الرحمن علي

أنا من جيل شاهد بشغف جميع حلقات رجل بستة مليون دولار ل لي ماجور الشهير بإستيف اوستن وحلقات المرأة الخارقة أو بيونيك وومن لليندا ساي واجنر وبعدها حلقات الرجل الأخضر قبل حلقات نايت رايدر وبعدها باعمار حلقات ماكجيفر، أنا من جيل كان ينتظر حلقة التاسعة والربع الأجنبية على القناة الثانية مثل مسلسل الجذور وبطله كونتا كينتي ، أو مسلسل دالاس ونجمه الشرير جي آر ، قبل حلقات نوتس لاندينج والمسلسل الإنجليزي الكلاسيكي ناس فوق وناس تحت أو أب ستيرز داون ستيرز هذا كان قبل سنوات من المسلسل الياباني أوشين وحلقات ذي بولد أند ذا بيوتيفول

أنا من جيل كان يتابع بشغف حلقات كولومبو بطولة بيتر فولك وحلقات كوجاك بطولة النجم الأصلع تيلي سافالس وحلقات ميستري موفي التشويقية في الثالثة والربع على القناة الثانية ، وإعلانات سيجال خمس حروف يتاقلوا بمال وإنجرام ونجوم الكرة الاربعة ، وزجمار للموتسيكلات وعنده هوندا وعنده جاوا ، وريري إجري بسرعة ياواد ياحسين وشهادات الإستثمار فوايدها علينا كتار ، وإعلان وبعد عشرين سنة تيجي الحاجات تغلى إمم يبقى عملنا إيه ، وسلام عشان خضر العطار ، وصلاح الدين حبيب الملايين أعتقد انه كان بيبيع تيلفزيونات ، والإعلانات الثابتة لأوكازيونات شركة بيع المصنوعات المصرية وعمر افندي ، وبيع بالمزاد العلني الخبير المثمن والمصفي القضائي حلمي خزام وناجي خزام ، قبل إعلانات سر شويبس ومحمود إيه ده يامحمود وتخلص من حمامك القديم ولاكتويل أي لايك إت ،وبدل الإسماعيلية خليك شيك ، وباك بتاعي باك بتاعك ، ومام إتس مام ، وجرافينا ، وإبحث عن وردة تيودور ، وأولد سبايس وعلامة الرجولة والسيمفونية الشهيرة مع راكب الامواج ، وعطر باكوس للرجال ، ومعجون المعاجين أرتيف بالفلورين معجون الأسنان بتحبه الملايين ، وأمواس ناسيت ومعجون جيبس سار وإعلانات مارلبورو تعال إلى حيث النكهة ماكنتش إعلانات السجاير ممنوعة في التليفزيون وقتها

أنا من جيل كان يقرأ ألغاز الغامرين الخمسة محب ولوزة بضفيرتها الشهيرة ونوسة وعاطف وتختخ ومعهم الشاويش فرقع والمفتش نبيل وكوب الليمون المثلج في فيلا المعادي وحكايات الكوخ المحترق والرجل القرد وغيرها ، أنا من جيل كان يواظب على قراءة ميكي وميكي جيب ومعهم عصابة القناع الأسود ومدينة البط وعم دهب وزيزي وتوتو وسوسو ولولو وأبوطويلة شبيه بندق وعبقرينو ومجلة سمير ومن الجاني مع أشرف الشريف وعصام وزيكو وجدو وسمورة ، ولم يكن يحب تان تان كثيرا ولم يعجب بالشياطين التلاتاشر مثل المغامرين الخمسة

أنا من جيل شهد الطوابير على دور السينما لاول مرة في أفلام كينج كونج ثم الفك المفترس وبعدها حمى ليلة السبت وبداية إنتشار ظاهرة جون ترافولتا على أنغام البي جيز قبل طوابير فيلم الزلزال بعدها بسنوات ، ومن جيل تابع أفلام الرجل التخين والرجل الرفيع لتيرانس هيل وبُد سبنسر وأفلام الفرنسيان ألان ديلون وجان بول بولموندو وأفلام بروسلي ووكر الأفعي والرأس الكبير وبداية الافلام الهندية مع رام بال رام والتوأمان وظهور أميتاب باتشان وشاشي كابور وقبلهم الفيل صديقي وعشرين الف فرسخ تحت الماء لكيرك دوجلاس ، أنا من جيل كان يستمع للبي جيز والبوني إم والأبا وتينا تشارلز وظهور مايسمى بموسيقى الديسكو تبعها ظهور الديسكوتيك قبل ان يظهر مايكل جاكسون وجورج مايكل وأغاني الثمانينات وفرق أها ، ووام ، وبيت شوب بويز وديوران ديوران ، ومغنين مثل بروس سبرينجستين وستيفي ووندر وليونيل ريتشي وبوي جورج وبرينس ومغنيات مثل مادونا ووويتني هيوستون وسيندي لوبر

أنا من جيل شهد بدايات محمد منير وعلى الحجار وعمر فتحي ,ونجوم الموسيقى العربية محمد الحلو وسوزان عطية وتوفيق فريد ، ومحمد ثروت لم يكن محبوباً ونجم الشباب سمير الإسكندراني وفرق الجيتس والمصريين والفور إم والأصدقاء وقبلهم كانت النجوم الصاعدة كان هناك عماد عبد الحليم وعفاف راضي وكان نجم هاني شاكر قد خفت بشدة قبل أن يكتشف نفسه بأغنية على الضحكاية ، وبعدهم بفترة بدايات سميرة سعيد وعزيزة جلال وميادة الحناوي ولطيفة ، وشهد حكاية بليغ حمدي والمغربية سميرة مليان التي سقطت عارية من منزله وكانت حديث الجميع لفترة طويلة وكانت الحفلات المذاعة في التلفزيون تحييها وردة أو فايزة أحمد بعد وفاة عبد الحليم ومنع التليفزيون الرقص الشرقي في حفلاته بعدما كانت فقرة أساسية في جميع الحفلات وكانت نجمات الرقص وقتها سهير زكي ونجوى فؤاد وزيزي مصطفى وهالة الصافي وكانت الرقصات من ألحان محمد عبد الوهاب ، وكان نجوم المولونجست أيامها محمود شكوكو وشاهدته على الحقيقة وسيد الملاح وأحمد غانم وأحمد الحداد ونبيل فهمي

أنا من جيل شهد تحويل السلام الجمهوري إلى بلادي بلادي بتوزيع لعبد الوهاب لم ينل إستحساناً في البداية ، مثلما حدث مع موسيقى نشرة الأخبار ، أنا من جيل قبل أن يذهب للمدرسة كان يستمع وهو يرتدي المريلة إلى قرآن السادسة ثم حديث الصباح بعده ثم تمارين الصباح على البيانو كنا نسمعها ولم نمارسها أبدا حيث كنا منهمكين بشرب اللبن وتحضير الشنطة ووضع كراسة التسع أسطر والخط العربي ونسيان كراسة الرسم البياني البرتقالية اللون ، ثم يذيع الراديوأغاني الثلاثي المرح حلاوة شمسنا وراحة فين ياعزيزة حتى نشرة السابعة ، وقبل النزول كان برنامج طريق السلامة وكانت مقدمته الغنائية بصوت شادية تقول بالسلامة ياحبيبي بالسلامة وصوت المقدمة بصوت صفوت الشريف ومن الثامنة للتاسعة كانت برامج كلمتين وبس وهمسة عتاب وأخبارخفيفة تقديم آيات الحمصاني

أنا من جيل شهد المنافسة المتعصبة على الدوري والكأس بين مشجعي الأهلي والزمالك وكانت المبارايات تذاع يوم الجمعة فقط عصراً وليس مساءاً من الإستاد وكان وقتها إسمه إستاد ناصر قبل أن يعدلوا إسمه إلى إستاد القاهرة ، أنا من جيل شهد طاهر الشيخ والخطيب ومصطفي عبده ومصطفي يونس وثابت البطل ومحسن صالح وفتحي مبروك وإكرامي وشريف عبد المنعم ومن الزمالك حسن شحاتة وفاروق جعفر وعلى خليل وعادل المأمور وكان يستمع للتعليق بصوت محمد لطيف قبل علي زيوار وحسين مدكور ثم بعدهم أحمد عفت وعلاء الحامولي وبين الشوطين كان هناك رقصة السمسمية لفرقة رضا مع عايدة رياض أو جزء من الليلة الكبيرة قبل أن يحل محلها سداسي شرارة بقيادة عطية شرارة ، وجيل لم يكن يعرف مدرباً للاهلي غير المجري هيدكوتي ، ومحمد نوح يغني مع الجماهير في الإستاد في المباريات الوطنيه ، وبعدها بسنوات شاهدت فوز محمد رشوان بفضية الجودو بدورة لوس انجلوس وكيف لم يقوم بالتغلب على بطل العالم الياباني المصاب بقدمه اليسرى ورفض أن يلعب عليها حتى خسر الذهبية ولكنه كسب إحترام العالم ، أنا من جيل كان يتابع مباريات التنس في رولان جاروس وويمبلدون بصوت المعلق الجميل عادل شريف ونجوم مثل بيورن بورج وجون ماكنرو وكريس إيفرت ومارتينا نافرا تيلوفا قبل ظهور المشاغب بوم بوم او بوريس بيكر ، ونجوم مثل ناديا كومانتشي في الجمباز قبل أن تظهر الأمريكية ماري لو والعداء مايكل لويس والروسي سيرجي بوبكا وهو يتخطى حاجز الستة أمتار بالقفز بالزانة والعداءة الحافية الجنوب افريقية زولا بد ، وسعيد عويطة ونوال المتوكل من المغرب ، وكاربوف وكاسباروف في الشطرنج وعقدة شمال افريقيا وماتشات تونس وهدف الخطيب وحارس المرمى المغربي بادو الزاكي والجزائري الأخضر بللومي الذي مُنع من دخول مصر بعد تعديه على الجماهير والشرطة وطبيب مصري أفقده عينه ، والمدرب العراقي عمو بابا ومجلة الصقر القطرية بطبعتها الأنيقة وسعرها الزهيد

أنا من جيل كانت الفوازير لنيللي هي أحلى مافي التليفزيون في رمضان مع فهمي عبد الحميد والكروما وإستعراضات حسن عفيفي والسباق في حفظ اغاني المقدمة والنهاية والنقاشات بعد الفوازير والإختلاف على الحل وبعد شهور نشاهد حلقة أسماء الفائزين وسط أجولة من الخطابات تصل للملايين وذلك قبل فوازير شريهان ، أنا من جيل شاهد العرض الأول لمسلسلات شرارة لمحمد عوض وحنفي الونش لمحمد رضا وعلى بيه مظهر لمحمد صبحي والشاطئ المهجور لحسن يوسف والأفعى لمديحة كامل ومبروك جالك ولد لنيللي قبل ظهور مسلسلات أبنائي الأعزاء شكرا أو بابا عبده لعبد المنعم مدبولي وأحلام الفتى الطائر أو إبراهيم الطاير لعادل إمام ، وحكايات ميزو لسمير غانم وعيون لفؤاد المهندس ويونس شلبي ومسلسل غدا تتفتح الزهزر لمحمود ياسين ووردة والعربية زوبا ،وزينب والعرش لسهير رمزي ، ومسلسل البرادعي لسهير البابلي ومسلسل هي والمستحيل لصفاء أبو السعود والحرملك لبوسي وكرم مطاوع ، وأديب لنور الشريف والقرين لمحمود ياسين وأجزاء مسلسل محمد رسول الله الديني وشخصية هامان ، وفوازير عمو فؤاد رايح يصطاد ثم فوازير عموفؤاد رايح الإستاد ثم فوازير عمو فؤاد بيلف بلاد والعمدة الآلي وكارتون حكايات سندباد وعلي بابا وياسمينة وكارتون زينة ونحّول لم يكن هناك مازينجر ولا جريندايزر، وقبلهم في زمن الأبيض والأسود كانت مسلسلات الخماسية تأليف عبد المنعم الصاوي الساقية والضحية والرحيل ومنها تم أخذ اسم الساقية على المجمع الفني بالزمالك ، ومسلسل هارب من الأيام لعبد الله غيث وحلقات عادات وتقاليد لعقيلة راتب وعبد العظيم عبد الحق وعبد الحفيظ التطاوي في دور الشيخ سنطاوي وكان ينادي زوجته بالهم الكبير والتي تنتهي دائما بالجملة الشهيرة توبة والنبي توبة ، والمسلسل البوليسي ليوم الجمعة بعنوان البقية تأتي لعمرالحريري ومجدي وهبه في دور مفتشا المباحث فيقدم اللغز الساعة الخامسة وحل اللغز بمعرفة بطلي العمل في التاسعة والربع وكانت توقعاتنا غلط لحرفية كاتب المسلسل العالية ، ومنها كان البرنامج الإذاعي ربات البيوت بصوت صفية المهندس وعيلة مرزوق أفندي وخالتي بمبة التي تقدم شخصيتها ملك الجمل وتنهيها بجملة ياعيني عليا ، وعلي فايق زغلول وبرنامج الغلط فين قبل مايسموه مسرح المنوعات ، وأوائل الطلبة والجدية في التقديم والرهبة في أجوبة الطلبة ، وبرنامج محو الامية بمقدمته الغنائية الشهيرة ياللي انحرمتوا من .. التعليم السكة لسه قدامكوا .. من غير ماتدفعوا ولاّ مليم إذاعتنا ناوية تعلمكوا .. ياللا بقى ومعانا .. هاتوا ورقة وقلم ومرايا .. وإسمعوا ويانا

أنا من جيل تابع عملية لارناكا في قبرص وخطف الطائرة المصرية وعملية الكوماندوز الفاشلة وإغتيال الأديب يوسف السباعي ، وشاهد ظهور أول جماعات إرهابية تكفيرية وهي جماعة التكفير والهجرة بقيادة شكري مصطفي كنت أخاف عندما أسمع إسمه او أشاهد صورته وعملية خطف الشيخ الذهبي وقتله ، وسقوط طائرة سلوى حجازي في ليبيا ، ومن جيل عاصر مقتل الدكتور رفعت المحجوب رئيس مجلس الشعب ، وأحداث سبتمبر الشهيرة والقبض على كل السياسيين والكتاب أصحاب الرأي ومنهم محمد حسين هيكل وفؤاد سراج الدين والبابا شنودة وغيرهم مئات

أنا من جيل كان جمال الفتاة في أناقتها ، لم تكن ترتدي الجينز والبودي والبلوزة ولكن كان هناك الفستان والتايير والشنطة من نفس لون الحذاء والمكياج كاملا وهادئا ، ولم يكن هناك تحرش جنسي وكانت المعاكسات غير فجة وأنيقة وآخر أمل للشاب أن يتحدث مع فتاة ، ولم تكن الفتاة جريئة وتقول له هات من الآخر .. إنت عايز إيه ؟ وعاصرت موضه الشارلستون والهيبيز والميني جيب في نهايتها قبل ظهور الجينز من ماركات إف يو إس ، وسونيتي ، ومومينتو ، ولحقت ببدايات ظهور الحجاب ، لم تكن الفتيات محجبات قبلها

أنا من جيل كان يقرأ يومياً عمود أحمد بهاء الدين بالأهرام وفكرة مصطفى أمين بالأخبار ونص كلمة لأحمد رجب وعلامة إستفهام لعبد السلام داود ، ونبيل عصمت في الصفحة الفنية تحت عنوان أبونضارة ، وكتابات محسن محمد بالجمهورية ، وشيئ ما لنادية عابد بقلم أحمد بهاء الدين في مجلة صباح الخير قبل أن يكتبها مفيد فوزي ، وكان يكتب في صباح الخير لويس جريس وحسن فؤاد ورؤف توفيق وتدهشني رسومات حجازي وأشعار فؤاد قاعود ، أنا من جيل كان يتابع يوميا كاركاتير صلاح جاهين بالأهرام ولم يكن يعجبني وقتها ولكنه أعجبني عندما نضجت ، وكانت مجلة حواء هي المجلة النسائية الوحيدة وبها باترون هدية ، ومجلة الكواكب هي المجلة الفنية الوحيدة وكان يرأس تحريرها حسن إمام عمر وقبله كمال النجمي ، أما المجلات الفنية الأخرى فكانت لبناينة مثل الشبكة عن دار الصياد والموعد ونورا لمحمد بديع سربيه ، ومجلة “سمر” وهي عبارة عن قصص فوتوغرافية مصورة لنجوم إيطاليين بالأبيض والأسود وهم نجوم معروفين للقارئ مثل كاتيوشا الجميلة وفرانكو داني وكانت صورهم بوسترات تعلق في غرف النوم في ذلك الوقت

أنا من جيل تابع لأول مرة أن تبدأ القناة الأولى الإرسال في العاشرة صباحاً يوم الأحد فقط ومايسمى باليوم المفتوح قبل أن يسموه البرنامج المفتوح ، كان بداية الإرسال دائماً في الثانية ظهرا للقناة الأولى والخامسة عصرا للقناة الثانية ، كان اليوم المفتوح شيئ غير عادي ان نجد التليفزيون يفتح إرساله صباحا وكان يقدم فصل من مسرحية وحلقة من مسلسل مشهور وأغنيات وينتهي الثانية ظهرا بفيلم اليوم المفتوح ابيض واسود ويقدم فقرة عن نجوم الفيلم وبذاكرة جبارة عبد الله احمد عبد الله الشهير بميكي ماوس وقصص حياة أنور وجدي ونجيب الريحاني واسماعيل ياسين ومحمد فوزي ، وطبعا لا ننسى إنقطاع الإرسال كل شوية ولوحة نعتذر عن العطل الفني ونعاود الإرسال حالاً ، وحالاً دي معناها خمس دقايق على الأقل مع حالة من التذمر عندما تكون وقت المسلسل أو الماتش

أنا من جيل عاصر عمر التلمساني ومجلة العروة الوثقى لسان حال الأخوان وممتاز نصار النائب البرلماني المحترم ومصطفى شردي رئيس تحرير الوفد ومصطفى كامل مراد زعيم حزب الأحرار ، وشاهد تحالف حزب العمل الإشتراكي بقيادة إبراهيم شكري مع الإخوان المسلمين وبدايات ظهور شعار الإسلام هو الحل ، وظهور أول جريدة معارضة في مصر وهي جريدة الأحرار ، وفؤاد سراج الدين رئيس حزب الوفد بعد عودة الحزب ، أنا من جيل شاهد كمال الدين حسين أحد الضباط الاحرار قبل ان يقبض عليه وهو يقاطع السادات ويهاجمه ويتهمه بالخيانة في مجلس الشعب على الهواء ويطرده السادات ويخرج من القاعة بمعرفة الحرس والنواب وبذكاءه المعتاد يتماسك السادات ويقول عودّتكم على الصراحة لكني أرفض الوقاحة ، أنا من جيل عاصر ممدوح سالم رئيسا للوزراء قبل كمال حسن على وفؤاد محي الدين وعاصر وزراء داخلية من النبوي إسماعيل مرورا بأحمد رشدي وتطبيقه قانون الإنضباط وأحداث الأمن المركزي قبل تولي زكي بدر المهمة حتى مات ، وحضر عبد الحليم أبو غزالة وزيرا للدفاع بعد كمال حسن علي وقبل يوسف صبري ابو طالب

أنا من جيل عاصر مقاطعة جميع الدول العربية واحدة تلو الأخرى في خلال بضعة أيام لمصر ، ولم يعد يتبقى من العرب له علاقات بمصر إلا السودان بقيادة جعفر النميري وسلطنة عمان بقيادة السلطان قابوس ، وكانت هناك إذاعة صوت بغداد التي تذاع من العراق التي تزعمت بما يسمى جبهة الصمود والتصدي وكانت الإذاعة موجهة لمصر تتهم السادات بالخيانة وتطالب بثورة شعبية على الخائن وكان يقدمها صحفيون وإعلاميون مصريون ممنوعون من دخول مصر ، دخلوها بعد أربع سنوات من وفاة السادات

أنا من جيل ظهر فيه مايعرف بسيدة مصر الاولى وقد إستطاعت السيدة جيهان أن تعطي للمنصب اهمية بمشروعات مثل الوفاء والامل وليموزين مصر ومستشفيات الاطفال وشهد سطوة إمراة في حكم مصر ولكنها كانت قديرة بلاشك ، أنا من جيل حضر مظاهرات الدفاع عن أفغانستان وحملات الجهاد والمجاهدين في الجامعة ضد الإتحاد السوفيتي وحكومة نجيب الله الموالية للإتحاد السوفيتي ومظاهرات سليمان خاطر ، أنا من جيل عاصر كارتر وريجان في أميركا وتاتشر وجون ميجور في بريطانيا وليونيد بريجينيف في روسيا وهيلموت شميت في ألمانيا وجيسكار ديستان وميتران في فرنسا وساندرو برتيني في إيطاليا ، وسقوط الشاه وعودة الخوميني إلى مدينة القُم في إيران ، ومقتل الملك فيصل قبل حكم الملك خالد ، والحبيب بورقيبة في تونس وهواري بومدين في الجزائر قبل الأمين زروال ، وإغتيال الرئيس اللبناني بشير الجميل ، وسقوط شاويسكو في رومانيا والقبض عليه وقتله ، والإطاحة بجعفرالنميري وتولي سوار الذهب السلطة الإنتقالية لمدة عام

أنا من جيل كان فيه صابون الوجه هو صابون جيم حداشر وميم اتناشر ويصرف على بطاقة التموين مثله مثل مسحوق الغسيل وكان هناك رابسو وشعاره يغسل بدون مجهود وسافو وشعاره غسيلك اكثر بياضاً وسوبر نيون وماكانش بينضف ، أما الشاي كان هناك فقط شاي التموين وهو إمّا شاي الجمهورية أو مبروك أو شمتو والسمن كانت تسمى مسلي وكان هناك مسلي السلطان والممتاز ، وكانت السجائر كليوباترا في علبة كرتون بها عشر سجائر كل خمس سجائر في صف وتفتح مثل علبة الكبريت وأنواع أخرى مثل الفلوريدا ، وكان الكيروسين يباع بالكوبونات على بطاقة التموين وكانت العطور هي فقط الشبراويشي وقسمة وأنوثة وخمس خمسات ومن الغربي كنا نسمع عن أزارو وأراميس والحريمي كان هناك شانيل نمرة خمسة وفيدجي ، والمياة الغازية كانت سيكوكولا ، وسيكو أفندي بعدما إختفت تدريجيا الإسباتس والسيدر والليمونادة

أنا من جيل أول من شهد قضايا الفساد متمثلا في الفراخ الفاسدة لتوفيق عبد الحي وكانت توزع أوراك كبيرة بحجم غريب يقال انها أوراك رومي ، ثم المرأة الحديدية هدي عبد المنعم قبل كثير من قضايا الريان والسعد والهدى مصر ، أنا من جيل عاصر تعطل جميع تليفونات القاهرة من الساعة الثانية للساعة الثالثة في نهار رمضان بسبب مسابقة يومية على القناة الثالثة تقدم جائزة فورية ألف جنيه من شركة السعد

أنا من جيل حضر إنقطاع الكهرباء في جميع أنحاء مصر في الثامنة مساءاً وعاد في بعض المناطق في الثانية صباحا ، يوم أن عاشت مصر كلها في ظلام دامس قبل ان يقع زلزال مصر الرهيب أوائل التسعينات الشهير ، أنا من جيل شهد ظهور جهاز التسجيل الكاسيت كإختراع حديث تستطيع ان تتكلم وتسجل صوتك وتسمعه بعد ذلك وكان ذلك سحر مابعده سحر ، قبل أعوام من ظهور الفيديو الذي يسجل صوت وصورة ، أنا من جيل من شهد بدايات ظهور الكومبيوتر كان شبيه بلوحة المفاتيح فقط ويسمى سنكلير أو كومودور أربعة وستين وكانت سعته أربعة وستون كيلوبايت كيلو وليس ميجا وكان المونيتور هو جهاز التلفزيون وتحميل برنامج الكتابة عن طريق جهاز التسجيل تاخذ عملية التحميل خمس دقائق وتكرر المحاولة عشر مرات قبل أن تنجح عملية التحميل كان البرنامج على شريط كاسيت يعطي صوتا مثل صوت الفاكس في التليفون ثم ظهرت اجهزة المونكروم ( كتابة فقط باللون الاخضر ) وكومبيوتر من نوع اي بي ام متوافق وهو إما نوع إكس تي أونوع إيه تي وطبعا لايوجد شيئ اسمه صورعلى الكومبيوتر قبل ظهور برامج داتا بيز ولوتس وان تو ثري وبالطبع لايوجد شيئ اسمه انترنت قبل ظهور معالجات من نوع متين ستة وتمانين وتلتماية ستة وتمانين ولغة البرمجة هي البيسك وبرنامج التشغيل هو الدوس وكانت الإسطوانات الفلوبي بحجم خمسة وربع انش وليست تلاتة ونص وحجم الهارد 16 ميجا ، وبعدها ظهر الاتاري ذو الثمان لعبات كنا نترك مذاكرة الجامعة ونجلس بالساعات نلعب لعبات عقيمة مثل عبور الشارع أوالتزلج أو سباق السيارات بشكل سيارة أشبه بشخبطة

أنا من جيل كان إنتظر تسع سنوات لتركيب التليفون وكل عام يُقال لك أن هناك لجنة العام المقبل وكان وقتها رقم التليفون مكون من أربع أرقام ، وللإتصال بالقاهرة من مدينة المنصورة يستدعي الأمر الذهاب للسنترال وتحويل المكالمة لتليفون المنزل في توقيت معين لمدة معينة وعندما يفشل السنترال في طلب المكالمة تعود له في اليوم التالي بالإيصال لتحصل على النقود التي دفعتها

أنا من جيل درس مبادئ الإنجليزية وإيه أبل وبي بوول وسي كات في المرحلة الأعدادية ، وفي الثانوية درست مبادئ الفرنسية ودرست الكيمياء بالرموز العربية مثل يد2 أ ويد2 كب أ4 وحساب المثلثات بإختصارات جا ، جتا ، ظا ، ظتا بدلا من ساين وكوزاين وتان وكوتان وكان يستعمل جدول اللوغاريتمات في الرياضيات وتخرجت من الهندسة ولم أدرس حاسب آلي لم تكن هناك مادة بذلك الإسم وقتها

أنا من جيل شاهد مع الآخرين لأول مرة أفلام حسن الإمام خلي بالك من زوزو ، وبالوالدين إحسانا ، وأفلام مثل حمام الملاطيلي والسقا مات والصعود إلى الهاوية ، وقطة على نار ، وأفواه وأرانب ، ورجب فوق صفيح ساخن الذي استمر سبعة وأربعون إسبوعاً ، وسواق الأتوبيس ، والعار ، والباطنية ، وإنتبهوا أيها السادة ، والمذنبون وخمسة باب وأمواج بلاشاطئ وخائفة من شيئ ما وجنون الحب والمرأة التي غلبت الشيطان وكم بكينا مع حبيبي دائما وحضرت بدايات عاطف الطيب ومحمد خان وخيري بشارة

سعدت أني عشت هذا الزمن والأجمل أن إستطعت التواصل مع الجيل الحالي فلم يكن هذا الجيل إلا إمتداد للجيل السابق يعاصر أحداثا وتطورات لو سمعنا عنها أيامنا لما كان يتوقعها أحد
</S

About these ads

الأوسمة:

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: